الاثنين، يوليو 28

المصير

لا شك أن رحيل يوسف شاهين
هو السبب الرئيسي لإختيار هذا العنوان
وسواءً إختلفنا مع افكاره أو إتفقنا فلا شك أنه كان رجلاً مختلقاً
ينظر للأمور بنظرة مغايره لنظرة كل من حوله وهذا ما جعله مميزاً
وأعتقد أن التميز هو هدف لدى البعض
وغالبا ما يكون هؤلاء محط أنظارالجميع
في كل المجالات
أن يعيش المرء حياة مميزة شىء ممتع حقاً
وفي هذه الأثناء ومع بدء المرحله الثانيه للتنسيق للقبول بالجامعات
أنظر إلى إبني وهو على وشك تحديد مساره
لأن هذا المسار هو الذى سيوصله إلى مصيره المحتوم
أقف عاجزة عن أن أوجهه بشكل مباشر لكليه معينه
لإيماني بأنه وحده من يجب أن يخطو هذه الخطوة
ثم أفكر ألا يعتبر هذا تخلٍ عنه في هذه الظروف؟
هل أتركه يواجه وحده هذه الخطوه؟
هل هيأت له أنا والظروف المحيطه به الجو المناسب لإختيار المسارالأنسب له؟
ففي البدايه إختارالقسم العلمي بفرعه الرياضي
ثم تحول إلى القسم الأدبي بعد ذلك وكل هذا برغبته
لكن لم تكن هناك كليه او مجال بعينه يريد أن يسلكه
وهنا ينطبق المثل القائل
إن أردت أن تحيره فخيِّره
فهذه المرحله من التنسيق هذا العام
بها العيد من الكليات منها ماهو في نفس مكان إقامتنا
ومنها ما يقع في محافظات أُخرى
إستقر رأيه بشكل كبير على كلية الحقوق
وقد شجعه والدي على ذلك لأنه نفس تخصصه
وربما كانت لحكايات والدي وخاصة عمله كوكيل نيابه ثم قاض
أثر كبير على إبني في إختيار هذا التخصص
ولكن أغلب الظن
أن ما يحس به من سلطه ونفوذ لوكلاء النيابه والقضاه هو ما جعله يتجه
إلى هذا التخصص
إيكون هذا ما يشغل تفكيره؟
كيف يحقق منصباً يتيح له فرصه للإمساك بمجرى الأمور
لا شك ان تفكير إبني هذا العام يختلف كثيراً
عن الأعوام السابقه
فهى مرحله محوريه في حياته
ولكن ما زلت لا أعلم كيف يمكن لمن في سنه أن يختار الأفضل
أذكر أنني حين إخترت كليتي لم أكن محبه لهذا القسم ولكن كان الأنسب لي
كبنت في ذلك الوقت
لم يكن لدي هدفاً محدداً او تصوراً للمستقبل بشكل أو بآخر
ولا أدري لماذا
هل هو أسلوب التربيه الذى يصادر على آراء الأبناء نوعاً ما
أم هو نوع من الإستسهال واللا مبالاه
فكل شىء كان متوفر لنا بلا معاناه
أردت أن يكون أولادي أفضل حالاًمنّي وهذا ما يسعى إليه معظم الآباء
ولكن يبدو أن هناك مؤثرات خارجيه وعموامل وراثيه لا دخل لنا بها
أو ربما ليست لدينا القدرة كأهل على التصدي لها
ربما أحس بالإرتباك لأني لا أملك له نصحاً سديداً
ولكن في النهايه
المكتوب ما منه مهرب
ولكن مما لا شك فيه أن ذلك الإختيار الذى أدخلني كليتي
كان هو المُحَدَّد
لي لأن مصيري المحتوم كان يحتاج لذلك الإختيار
ولم أكن لأعلم طبعاً بذلك المصير
تمنياتي لكل من يقف على عتبه تحديد مساره في أي مجال
التوفيق وسداد الرأي
ملحوظه هامه جداً:الصورة هي للشخصيه الكرتونيه المحببه لإبني :):):)

هناك 15 تعليقًا:

samo يقول...

يوسف شاهين

قصه لن تنتهى

اسطوره
بجد لما اقرأ اى حاجه عن حياته
بحس انه انسان عرف نفسه وقدراته وقدر يوصل بيهم اعلى المراتب

امن .. حب ما تعمل حتى تعمل ما تحب ...

امن بيها جدا وكان كتير بيقررها

وعلشان كده

دقيقه حداد تقديرا للمخرج العظيم . الراحل . يوسف شاهين



تحياتى ليكى على بوست بجد رائع

ويسعدنى انى اكون اول كومنت

فى القلب يقول...

ربنا يوفقه فى أى مجال يختاره ويارب تريه أفضل الناس على الأطلاق و يبقى نجمه منوره فى سمائك

يا مراكبي يقول...

أقولك على حاجة

ممكن أصلا يكون المجال اللي هيتميز فيه هو مجال بعيد أصلا عن أي جامعة

ما تشغليش بالك بالكلية اللي هيدخلها قد ما تشغلي بالك بالمجال اللي هيبدع فيه .. وهو ده اللي يبقى يهتم بالدراسة فيه بتعمق بعد كده

عدى النهار يقول...

كويس إنك سايباه يختار بنفسه لنفسه.. ممارسة مفيدة جداً له

إن شاء الله يكون موفق فى إختيارته

اسكندراني اوي يقول...

رحم الله يوسف شاهين

خانووووم احسن حاجه انك سايباه يختار بنفسه
ايا ما كانت وافعه للاختيار
النفوذ السلطه
او خلافه دعيه يخوض التجربه
وصدقيني لن تندمي على هذا القرار

تحياتي

المهاجر الى الله يقول...

ادعوك لزيارة مدونتى المتواضعة
www.eyuon.blogspot.com
وشكرا

loumi يقول...

العزيز سامو
أهلاً بك دائماً
جميل أن يحدد الإنسان لنفسه هدف
ويؤمن به ويسعى لتحقيقه
تمنياتي لك بدوام لبصحه والتوفيق وأعتذر للتأخير في الرد

loumi يقول...

العزيزة أوشا
تسلمي يا رب ويا رب تشوفي حبايبك
في أعلى الدرجات دنيا وآخره

خالص تحياتي

loumi يقول...

الباشمهندس أحمد
عندك حق
وربنا يبعتلهم أيام حلوة
ويكون فعلاً في مجال هو مهتم بيه

سلامي لك وللأسره الكريمه

loumi يقول...

العزيز مدحت

يا رب يحس بده ويستفيد منه
ويكون من الموفقين بإذن الله

loumi يقول...

خااااااااال

الله يرحمنا جميعا دنيا وآخره
أما نشوف أخرتها مع العيال دي
ربنا يقدم لهم إللي فيه الخير
دعواتك

خالص تحياتي

loumi يقول...

العزيز المهاجر إلى الله
ألف مبروك المدونه
وأهلا بك في عالم التدوين

عدى النهار يقول...

كل سنة وإنتي طيبة وعيد سعيد إنشاء الله

loumi يقول...

وإنت طيب وعيد سعيد علينا وعليك وعلى كل الناس يا رب

klmat يقول...

عزيزتى لومى
وحشتينى اوى اوى وكنت قرأت هذا البوست اول ماكتبته وانقطع النور وظنيت انى علقت وقلت النهارده اشوف التعليقات فلم اجدنى !
ده سبب تأخيرى . اعذرينى
اتمنى لابنك ان يكون اختار مايناسبه ولاحظى ان الشباب بيختار من المتاح
كان امل زويل ان يدخل طب ومجموعه ادخله العلوم على غير رغبته واصبح زويل . ان شاء الله يحب هذه النوعيه من الدراسه وبتفوق فيها.
طالما لم تجبريه على شىء فانت بتنملى فيه القدره على القرار ربنا يفرحك باولادك ويوفقكم
دمتى بخير وهنا