السبت، أكتوبر 31

حاله

لي يدين تشابكت بهما كل الخيوط
*
عينٌ تراقب ما يحدث بصمتٍ مشروط
*
العقلُ اختار لنفسه العزلة سبيلا
*
ظنه ان الطريق أمامه بات مسدودا
*
لسانٌ أحجم عن الكلام فيما يدور
*
وظل وحده المتحكم في كل الأمور
*
قلبٌ صغير تملؤه البهجة والسرور

الجمعة، نوفمبر 21

في ليالي الشتاء البارده

في ليالي الشتاء البارده
أُلملم أفكاري
أجمع أوراقي
أتذكر ملامحك
أسترجع كلماتك
*
*
*
في ليالي الشتاء البارده
أرى أطفالاً
أسمع بكاءاً
أُبعثر أفكاري
أُقَطِّع أوراقي
أنسى ملامحك
وتبقى كلماتك
عن عالمٍ فيه البقاء للأقوى
*
ماذنب فاطمه ومريم وسارة
ماذا جنى أحمد ويس وجْباره
هل غُلِّقت القلوب على أصحابها
أفقدت الحناجر حكمة أصواتها
*
تزداد الليالي برودة على برودتها
تتعالى صرخات الأطفال وبكائها
يشق عباب السماء نحيب أمهاتها
برقاً ورعداًومطراًيرتد إلينا صوتها
فتنمو ضحكات الصغار في قلوبها
تتوالى دعوات الأمهات وابتهالاتها
*
في ليالي الشتاء البارده
صورٌ تتوالى
مشاعر تمتزج
هرجٌ ومرج
بردٌ ودفء
وتبقى كلماتك
عن عالمٍ فيه البقاء للأقوى

الخميس، أكتوبر 9

عدنا والعود أحمد

أفتح بريدي الإلكتروني
لأجد به العديد والعديد من الرسائل والتي غالباً
ما تكون مجهولة المصدر لدَي
يشدني منها كل ما هو غريب ومختلف
وأقوم في أغلب الأحيان بتمرير هذه الرسائل
إلى بعض المقربين من الأهل والأصدقاء
وآثرت هذه المرة أن ادون هذه الصور لماتحمله من عبارات جميله ومريحه
ربما لا تحمل معانٍ جديده
لكنها مريحه وتبعث على الأمل
وتُذَكِّر باشياء بسيطه جداً ويعرفها معظمنا
لكن زحمة الحياه قد تأخذنا بعيداً
ولا تترك لنا مجالاً للعمل بها
آمل أن تساعد ولو بشكل بسيط بتغيير حالنا للأفضل
وأعتذر مسبقاً عن ان الكلمات على الصور مكتوبه باللغة الأجنبيه

الاثنين، يوليو 28

المصير

لا شك أن رحيل يوسف شاهين
هو السبب الرئيسي لإختيار هذا العنوان
وسواءً إختلفنا مع افكاره أو إتفقنا فلا شك أنه كان رجلاً مختلقاً
ينظر للأمور بنظرة مغايره لنظرة كل من حوله وهذا ما جعله مميزاً
وأعتقد أن التميز هو هدف لدى البعض
وغالبا ما يكون هؤلاء محط أنظارالجميع
في كل المجالات
أن يعيش المرء حياة مميزة شىء ممتع حقاً
وفي هذه الأثناء ومع بدء المرحله الثانيه للتنسيق للقبول بالجامعات
أنظر إلى إبني وهو على وشك تحديد مساره
لأن هذا المسار هو الذى سيوصله إلى مصيره المحتوم
أقف عاجزة عن أن أوجهه بشكل مباشر لكليه معينه
لإيماني بأنه وحده من يجب أن يخطو هذه الخطوة
ثم أفكر ألا يعتبر هذا تخلٍ عنه في هذه الظروف؟
هل أتركه يواجه وحده هذه الخطوه؟
هل هيأت له أنا والظروف المحيطه به الجو المناسب لإختيار المسارالأنسب له؟
ففي البدايه إختارالقسم العلمي بفرعه الرياضي
ثم تحول إلى القسم الأدبي بعد ذلك وكل هذا برغبته
لكن لم تكن هناك كليه او مجال بعينه يريد أن يسلكه
وهنا ينطبق المثل القائل
إن أردت أن تحيره فخيِّره
فهذه المرحله من التنسيق هذا العام
بها العيد من الكليات منها ماهو في نفس مكان إقامتنا
ومنها ما يقع في محافظات أُخرى
إستقر رأيه بشكل كبير على كلية الحقوق
وقد شجعه والدي على ذلك لأنه نفس تخصصه
وربما كانت لحكايات والدي وخاصة عمله كوكيل نيابه ثم قاض
أثر كبير على إبني في إختيار هذا التخصص
ولكن أغلب الظن
أن ما يحس به من سلطه ونفوذ لوكلاء النيابه والقضاه هو ما جعله يتجه
إلى هذا التخصص
إيكون هذا ما يشغل تفكيره؟
كيف يحقق منصباً يتيح له فرصه للإمساك بمجرى الأمور
لا شك ان تفكير إبني هذا العام يختلف كثيراً
عن الأعوام السابقه
فهى مرحله محوريه في حياته
ولكن ما زلت لا أعلم كيف يمكن لمن في سنه أن يختار الأفضل
أذكر أنني حين إخترت كليتي لم أكن محبه لهذا القسم ولكن كان الأنسب لي
كبنت في ذلك الوقت
لم يكن لدي هدفاً محدداً او تصوراً للمستقبل بشكل أو بآخر
ولا أدري لماذا
هل هو أسلوب التربيه الذى يصادر على آراء الأبناء نوعاً ما
أم هو نوع من الإستسهال واللا مبالاه
فكل شىء كان متوفر لنا بلا معاناه
أردت أن يكون أولادي أفضل حالاًمنّي وهذا ما يسعى إليه معظم الآباء
ولكن يبدو أن هناك مؤثرات خارجيه وعموامل وراثيه لا دخل لنا بها
أو ربما ليست لدينا القدرة كأهل على التصدي لها
ربما أحس بالإرتباك لأني لا أملك له نصحاً سديداً
ولكن في النهايه
المكتوب ما منه مهرب
ولكن مما لا شك فيه أن ذلك الإختيار الذى أدخلني كليتي
كان هو المُحَدَّد
لي لأن مصيري المحتوم كان يحتاج لذلك الإختيار
ولم أكن لأعلم طبعاً بذلك المصير
تمنياتي لكل من يقف على عتبه تحديد مساره في أي مجال
التوفيق وسداد الرأي
ملحوظه هامه جداً:الصورة هي للشخصيه الكرتونيه المحببه لإبني :):):)

الثلاثاء، يوليو 8

أسرار عسكريه

قد يظن البعض من العنوان أنه لا سمح الله إفشاء لأسرار
عسكريه إستراتيجيه تهدد أمن المحروسه المستتب بواسطه عدولها
وحاشى لله أن اتطرق لمثل هذه الأمور
ليس لشىء إلا لأني لا أحب أن اتكلم فيما لا أفقه فيه من قريب أو بعيد
الحقيقه
أن هذه الجمله جاءت على لسان العزيزة بنت القمر
في أول تعليق لها عندي
على تدوينه قديمه يستطيع أى إنسان بحسبه بسيطه أن يعرف منها عمري الحقيقي
وأذكر أنني ضحكت لأن فكرة أن يكون سن المرأه سر من الأسرار العسكريه
لم يخطر ببالي في يوم من الأيام
وربما يعود ذلك لأن من يعرفني في الحقيقه لا يمكن ان يتوصل لعمري الفعلي
ودائماً ما يكون التخمين أصغر ب10سنوات على الأقل
:):):)
وحتى إن ذكرت الرقم الحقيقي لا يصدقني أحد
حاجه غريبه طب حأكذب ليه
:)
وسرحت وقتها مع الأفكار
لماذا تخشى بعض السيدات من ذكر عمرها الحقيقي؟
ألا يخشى الرجل أيضاً من ذلك؟
لا بد أن البعض منهم يخشى التقدم في العمر
فيلجأ لبعض الحيل فترى الرجل تجاوز الثمانين ربما
وشعره بسم الله ما شاء الله
حالك السواد
:)
وما هو المعيارالحقيقي لقياس العمر
هل هو العمر المحدد بالأيام والساعات التي تحسب له من لحظة ولادته في هذه الدنيا
هل هو بقيمه ما قدمه في هذه الفترة الزمنيه
هل بقيمه الأوقات التي شعر فيها بالسعاده والحزن معاً
أم يسقط منها كل ما هو محزن؟
هل بقيمه ما قدمه من مساعده لغيره
لشعوره بآلام غيره دون معرفه وثيقه بهؤلأء الأشخاص؟
أم بقدر ما حقق من مكاسب شخصيه
وخاصة إذا شاء له القدر أن يتقلد منصباً
مرموقاً في دوله ميمونه
فيكون لسان حال حكومتها
هل يحسب بعدد نقاط التحول التي يمر بها في مشوارالحياه
لا شك أن لكل منا طريقه لحساب سنين عمره
أتمنى أن يجد كل منكم طريقة مُرضيه لقياس عمره
فربما يجد البعض منّا أننا هرمنا قبل الأوان بأوان
وقد يجد البعض الآخر أنه ما زال طفلاَ يركض ويلعب مع أقرانه
ولا يحمل للدنيا هماً

الأحد، يونيو 8

طول عمره حلمه كان بسيط

طول عمره حلمه كان بسيط
*
نخلتين و زير وتعريشه ع الحيط
*
بيت دافي حنين ف قلب الغيط
*
أمل يتجدد مع أول ظهور الخيط
*
طول عمره حلمه كان بسيط
*
تاه واتغرب بين الخلايق يا ولداه
*
حفر ف الصخر لجل يوصل لمبتغاه
*
بيت وأرض ملكه كان كل ما اتمناه
*
يخضَّر يعمَّر وعمره ما يقول الآه
*
طول عمره حلمه كان بسيط
*
دق الببان باب ورا باب
*
عشان يدوله حتة جواب
*
ياخد له ارض زي الشباب
*
رفضوه لأنه كبر وشاب
*
طول عمره حلمه كان بسيط
*
ف الصحرا هناك حِلِم بالعشه
*
السما غطاه والأرض له فرشه
*
سنابل قمح ملو الفضا فارشه
*
ورغيف العيش خلا الوجوه بشًّه
*
طول عمره حلمه كان بسيط
*
نخلتين وزير وتعريشه ع الحيط
*
بيت دافي حنين ف قلب الغيط
*
أمل يتجدد مع أول ظهور الخيط

الأربعاء، يونيو 4

حد أدنى

لا أظن أن ما أمر به هذه الأيام حالة خاصه بي وحدي
فلقد داب الكثيرون على إرجاع حالة تعكير المزاج إلى أسبابٍ كثيره
أغلبها خاص وبعضها عام
فتغيير الفصول يسبب تغير حاد في المزاج يصل إلى حد الكآبه بحسب قول البعض
تأثير الطاقه الكونيه على جسم الإنسان بالسلب والإيجاب
فحين يكتمل القمر ليصبح بدراً يكون له التأثير الأكبر لذا يلجأ البعض إلي الصيام
في هذه الأيام ليحدث التوازن المطلوب
وبعيداً عن هذه الأسباب
هناك حد أدنى لكل شيء
حد أدنى للحريه
للديمقراطيه
للعدل
للظلم
لكل شيء
إن تعداه فلا بد أن يشعر الإنسان بالضيق
ومهما كانت لديه القدرة على التأقلم مع الظروف المحيطه به
فهناك أيضاً حد ادني لذلك
لكي يستطيع الإنسان أن يعيش عيشه كريمه
فيصبح إنسان فاعل في المجتمع
كيف يمكن لإنسان كل همه أن يحصل على رغيف خبزفي طوابير مذله
أن يفكر في شىء آخروقد لا يجد ما يأكله مع الخبز
هذا إن أمهله القدر أن يحصل على الخبز ليأكله
كيف لإنسان لا يملك سوى سيارة هى مصدر رزقه الوحيد
أن تفرض عليه مخالفات وإتاوات وتصادر منه
ليس لمخالفه صريحه وواضحه إرتكبها ولكن لأسباب خاصه
بإدارة المرور وربما جهات أخرى
كيف يستطيع الموظف أن يواجه التزايد المستمرفي إرتفاع الأسعار
بمرتب يزيد بنسبه أقل بكثير من نسبه إرتفاع الأسعار
هذا الحد الأدنى الذى وصلنا له لم يَطَلْ الإنسان البسيط فقط ولكنه
طال فئات المجتمع بجميع مستوياتها
لطالما حاولت أن أتخطى كل الصعاب التي كانت تصادفني
وانشر الأمل والتفاؤل فيمن حولي
ولكن هذه الأيام أحس فعلاً بأنني وصلت للحد الأدنى من تحمل كل ما يجري من حولي
*
ما جعلني أكتب هذه الكلمات
هو بريد إاكتروني وصلني به العديد من صور الأطفال
منتهى البراءه والطهر
منهم من يبتسم ومنهم من تظهر على وجهه ملامح الأسى والحزن
ترى كيف سيواجه هؤلاء الأطفال ما يحدث في هذا العالم
وكيف سنواجه نحن من قبلهم ذلك
أرجو من الله أن يعيننا جميعاً ويساعدنا على تجاوز كل المحن والصعوبات
*
*
*
اللهم إرفع مقتك وغضبك عنا
يا كريم

الجمعة، مايو 16

أنا حقي فيه فَرًّطت

لو جيه يوم إعترضت
*
صرخت حتى و ثُرْت
*
ولا يوم جبنت وخُفْت
*
كان يبقا ليا الحق
*
أنا حقي فيه فرَّطت
*
بس خلاص إتخنقت
*
وكل ما اقول قرَّبت
*
ألاقيني تُهتْ و ضِعت
*

الثلاثاء، أبريل 29

ما انكسرت الصورة

تحديث:هذا البوست هو أول ما كتبته ونشرته من عام
أعيد نشره بعد مرور عام كامل على دخولي عالم التدوين
كام ساعه مستنيه
جايبه لحبيبى هديه
ده حبه ف يوم غمرنى
نسانى روحى واهلى
فكرت اجيبله ايه
او ايه بيحلم بيه
*
هديه حبيبى ليا
كانت لى احلى هديه
غمضت عينى قوام
وكتبت احلى كلام
لمحته من بعيد
و جريت امد الايد
بس السلام بارد
جوايا قام مارد
واتهزت الصورة
مانا أصلى معذورة
وقاللى كلام كتير
ما سمعت غير صفير
اصله ما كانش واضح
ولاحتى ليه ملامح
ماناأصلى معذورة
ماانكسرت الصورة

الثلاثاء، أبريل 22

أول القصيده ...حِلم

أفاقت فزِعة من نومها على ذلك الحِلم
يا إلهي أيُعقل هذا؟؟!
كيف سَمَحتُ لِنفسي أن أحلم بذلك الرجل؟
ولكن
هل لي في ذلك حيلة؟؟
كانت هذه هي المرة الأولى بعد زواجها الذي مرَّ عليه ثلاث سنوات
التي تحلم فيها برجلٍ غريبٍ عنها
كان يتردد على زميلٍ له يعمل في نفس المكتب الذى تعمل به
كان شخصاً لطيفاً على خلق وكان يتجاذب معها أطراف الحديث من آنٍ لآخر
أنَّبت نفسها كثيراً على ذلك الحلم ولكنها لم تكن تملك حيلة في ذلك
لم تدرك حينها أن ذلك الحلم كان بداية لما آلت إليه علاقتها بزوجها فيما بعد
ففي يوم من الأيام طلب منها والدها أن يجلسا معاً في النادي
كانت هذه هى طريقة والدها إن أراد أن يتحدث معها في موضوعٍ ما
كانت قد تجاوزت الشهر الخامس لحملها الثاني
فوجئت بوالدها يقول لها أن زوجها أتى له شاكياً من عدم أدائها لواجباتها الزوجيه
نحوه بالشكل الذي يرضيه
صُعِقت لما سمعته للوهلة الأولى
كيف يجرؤ على أن يقول لوالدها مثل هذا الكلام؟
وقد كانت تحاول إرضائه بشتى الطرق
وعدم ذكر أي شىء من مشاكلها معه لوالدتها او لأي شخص كان
لأنه كان اختيارها رغم معارضة كل من حولها
بكت بشده وخاصة عندما علمت أن والدها إنزعج من كلام زوجها غير اللآئق
وقال له حين تمادى في الحديث
إن كنتما تريدان الطلاق فلتتفقا مع بعضكما البعض
فأنا لا أستطيع أن أُجبر إبنتي على شىء لا تريده
لم تكن فكرة الطلاق واردة في ذهنها
بل كانت عندها القدرة على تحمل أشياء كثيره لإنجاح تلك الأُسرة
*
*
*
مرت سنوات
*
*
*
أنجبت طفلتها الثالثه
وبعد أربع سنوات طلبت الإنفصال بلا عودة

الجمعة، أبريل 11

دموع العاشقين

في المرة الأولى التي ذهبت فيها للقائه
وقفت أمامه مبهورة بجماله
سحرني تلألؤ ضوء الشمس على صفحة وجهه
مع أول خطوة أتقدم بها نحوه سارع إليَّ بخطواته
مد لي يده فأرتميت بين أحضانه
لم أدر كيف حدث هذا بكل هذه السرعه
لم استطع مقاومة زُرقة مائه التى كانت تغسل الهموم والأحزان
ولا هدير أمواجه التى كانت تغوص بي بين اللآلئ والمرجان
ولا نعومة رماله التى كانت تقُصُ عليُّ حكايات النُدمان
كنت أخشاه دائما وأخشى غدره
بكيت حين غمرني بدفء نسماته
فاختلطت دموعى بمالح مائه
وهمس في أُذني بسرٍ من أسراره
فضحكت
وضحكت
وكتمت السر
وكلما تذكرته
ضحكت
فلقد علمت من وقتها
اين تذهب دموع العاشقين

الأربعاء، أبريل 9

أُمةٌ عربيةٌ واحده

أُمةٌ عربيةٌ واحده
ذات رسالةٍ خالده
كان هذا هو الشعار الذى نطلقه يومياُ
صباحاً في تحيه العلم في المدرسه
وأعتقد أنه ما زال يقال حتى الآن
أما ما ذكرني به فهى الدعوة التى دعا إليها
مجمع علماء المسلمين لمقاطعة البضائع الهولنديه
لفترة محددة من يوم 10أبريل إلي 25من
نفس الشهر
اي لمدة خمسة عشر يومياً فقط
على أن تكون المقاطعه من قبل جميع المسلمين
فى أنحاء المعمورة قاطبة
والحقيقه أن هذه هي المرة الثانيه في عمري
التي أُحِس فيها بأننا أمة واحده
كانت المرة الأولى في حرب أكتوبر حين وقف العرب جميعاً
بجانب بعضهم البعض
وأثبتوا أنهم قوة لا يستهان بها
والتى سارعت بعدها القوة العظمى في تفريق وتفتتيت
هذه القوة
فوقََّعت مصر إتفاقية السلام
وإللي لا هو سلام ولا حاجه
وبذلك ضمنت أميريكا إنفراط العقد العربي
وانشغلت كل دوله بمشاكلها الداخليه وضعف موقف العرب
وتاهت القضيه وراحت الأرض
ويبقا الأمل موجود برغم كل ما يحدث
أما هذه المرة
فنهوض الأمه من أجل نصرة الأديان وعدم المساس
بالمعتقدات والرموز الدينيه بكل طوائفها
وأذكر أنه حين ظهرت الرسوم المسيئه
إنتفض العالم الإسلامي بصورة إنفعاليه
فتكسير وحرق السفارات الدانمركيه في أكثر من مكان
أظهرنا للعالم الغربي بصورة إرهابيين وهمج
وهو ما كان مطلوب إثباته
وهو ما نعمل على تلافيه في هذه الحمله
السلميه
فلغة المقاطعه هى ما يفهمه الغرب
وهى لغةٌ متحضرة مؤثرة
وقد جاءت هذه الدعوه بعد دراسه وبحث
ففيلم فتنه الذى قام به ذلك البرلماني الهولندي المتطرف
لم تأت الإساءه فيه للرسول والمسلمين فقط بل تعرض
للمصحف الشريف
وهوفيلمٌ مليء بالإفتراءات
وهذه الهجمات لن تكون الأخيره
فهناك معلومات عن إنتاج فيلم كارتوني كان يُعد
عن علاقه الرسول الكريم بزوجاته عليهن أفضل السلام
وأعتقد أنه كان سيكون أشد إساءة من كل ما سبق
إلا أن منتج الفيلم أصدربياناً عن تراجعه عن إنتاج الفيلم
وذلك بعد الإعلان عن حملة المقاطعه
خاصة وأن أعضاء البرلمان الهولندى قرروا رفع دعاوى تعويض
على نائب الفيلم المسىء إذا تعرضت مصالحهم للخطر نتيجة المقاطعه
إبدأ بنفسك ومن حولك
وهذا أضعف الإيمان
وهذا إن دل على شىء فإنه يدل على أننا قادرين بطرق سلميه مشروعه
أن نوصل إحتجاجنا ونجعل الغرب يستمع إلينا
وربما كانت هذه الحمله بدايه عمل منظم لإيصال أصواتنا
فى الداخل قبل الخارج

الاثنين، مارس 17

توقف القلب عن النبض

إختلط سواد النهار ببياضه
هجمت على شطآن البحر أمواجه
نهشت حيتان البحر أسماكه
فلقد توقف القلب عن النبض
*
*
*
قُتِلَت أجِنَّة في أحشاء أمهاتها
إغتُصِبَتْ فتيات في عُمْرِ زهورها
سُحِلَ شباب وعُلِّق على جدران سجونها
فلقد توقف القلب عن النبض
*
*
*
جفت الدموع في المآقي
تحجرت الأصوات في الحناجر
تجمدت الدماء في العروق
فلقد توقف القلب عن النبض
*
*
*
فقدت النجوم بريقها
الورود ضاعت ألوانها
العصافير قتلت أفراخها
فلقد توقف القلب عن النبض
*
*
*
لم تعد خطواتي واثقه
إتجاهاتي أصبحت مبهمه
فروضي لم تعُدْ واجبه
فلقد توقف القلب عن النبض
*

السبت، مارس 8

أحلام وأسرار

طفلة بداخلها ترفض أن تكبر
تمر الأيام وتأبى أن تعبر
حاجز الطفوله إلى عالم الكبار
عالم الأكاذيب والزيف والأسرار
*
*
*
روحٌُ هائمة بين الأوتار
تبحث عن لحن حب ليل نهار
على شاطىء البحر ترسم الأحلام
بكفيها وأصابع اليدين والأقدام
تُحاكي نوارس البحر تشدو مع الأطيار
تملأ الكون بهاءً تغفو على الأشجار
*
*
*
بخفةٍ وبراءةٍ تركض خلف موج البحر
تدعوه فيأتيها بين مدٍ وجذر
كلما رسمت حلماً محاه بقسوةٍ وغدر
ترسمه مرات ومرات بكل صبر
*
*
*
مع كل موجة يرسل لها سراً من الأسرار
يستدرجها خطوة خطوة إلى عالم الكبار
ولكن
*
*
*
وكما يفعل الصغار
*
تهرب
*
ترفض
*
أن تفقد أحلامها بقانون البحار
لتعبر حاجز الطفولة إلى عالم الكبار
***
*

الخميس، فبراير 21

ممن تهربين

صورتها تلاحقني في كل مكان
زفرتها تعاتبني في كل زمان
أَرَضيتِ لي بكل هذا الهوان
أَقَبِلتِ أن أعيش ذلك الحرمان
أَوَضعْتِ كِبرياءك في الحُسبان
أما كان لمشاعري لديك مكان
***
*
لِمَ تأخرْتِ في اتخاذ القرار
أما أدرَكْتِ أنك أسأتِ الإختيار
***
*
حذَّرتُكِ أنكِ بالنارِ تلعبين
فلتَصُمّي آذانكِ كما تشائين
إبتعدي عنّي بقدر ما تستطيعين
وحين تتعلمين كيف تواجهين
فلتنظري لمرآتك لعلك تدركين
أنها أنت من منها تهربين

فيروز موشحات لو كان قلبي معي بلغه ياقمر جاءت معذبتي

الأربعاء، فبراير 20

قد اتاك يعتذر من أجمل ما غنت فيروز

قد اتاك يعتذر لا تسله ما الخبر
*
كلما اطلت له فى الحديث يختصر
*
فى عيونه خبر ليس يكذب النظر
*
قد وهبته عمرى ضاع عنده العمر
*
حبنا الذى نشروا من هواه ما نشروا
*
ضوعت ازاهره قبل لا يعقد الثمر
*
عد فعنك يؤنسنى فى سمائه القمر
*
قد وفى بموعده حين خانت البشر
*
حين خانت البشر

الثلاثاء، يناير 29

بقعة ضوء

إستأنَستُ الظلام فأصبح بقعة الضوء التي أراها
*
شكّلتُ الفراغ من حولي بكل الأشكال التي أهواها
*
إنتَقَيتُ من الضجيج أصواتاً ما عدْتُ أسمع سواها
*
كوّنتُ من ذرات التراب صورة بِتَّ أعشق رؤياها
*
*
*
*
*
*
*
كان اللقاء في ليلةِ عَرْسٍ معاً قضيناها
*
ناداه صوتُها فكان لا بُدَّ لهُ من لُقياها
*
حورية على الضفةِ الأُخرى كان يتمناها
*
رواها بدمائه فضمَّتهُ بقوةٍ بين حناياها
*

الجمعة، يناير 18

كرسي برجلين خشب

ف قلب الزحمه دخلت
هناك ف الزاويه لمحت
كرسي برجلين خشب
جريت عليه وقعدت
غمّضت عنيّ سرحت
سافرت ف قلب الصمت
ف قاعة كبيره واسعه
منها للسما فاتحه
لقيتني فيها واقفه
أنوار من كل ناحيه
خطوه تلحقها خطوه
على صوت قلبي والنبض
ترسم لي دواير واسعه
ما لهاش أخر ولا حد
رجليّ ع الأرض دايسه
وإيديّ للسما لامسه
وروحى ماليه المكان
بألوان السما السبعه
فجأه الأصوات بتعلا
وصوت الواد ف القهوة
أجيب شاي من تاني؟
وإلا اسخن الأولاني؟
بصيت له وإبتسمت
وخدت بعضي وقمت
وحلمي ع الكرسى سِبت
وكل ما أحِنْ لُه أدور
على كرسي برجلين خشب

الأحد، يناير 13

علموا أولادكم

لا يُضاهي حُبّي للخيول سوى حب
الهواتف المحموله مؤخراً
:):):)
شتان الفارق بينهما طبعاً
ولكن هذا هو المتاح حالياً
الأغنيه التاليه هى أحدث أغنيه بمناسبة
مهرجان الخيول العربيه
الذي يقام الأيام القادمه في المملكه
وقد وصى النبي صلى الله عليه وسلم
بتعليم أولادنا السباحة والرمايه وركوب الخيل
والحقيقه أن من يتعلم ركوب الخيل
يتعلم صفات كثيره مهمه من أهمها
الكرم والصبر وحسن المعامله والشهامه
وهي ما نحتاج أن نُعلمه لأولادنا في هذا الزمان
تمنياتي لكم بمشاهده طيبه

Assi Hillani Khil El Arab [New ] عاصي الحلاني خيل العرب

الاثنين، ديسمبر 31

قطر وسواق

ف نفس القطر راكبين
ما نعرف واخدنا لفين
فيه ناس للهم شايله
والناس م الفرح طايرة
دي عروسه ف يوم فرحها
ودي ست شايله عيالها
بس يا بت تعالى يا واد
إترزع هنا وإقعد
لعمك السواق يزعل
ولو زعل حيفرمل
ولو ده حصل حنتكعبل
ولا حد ساعتها يزعل
بس السواق مش هامه
قاعد في كبينه لوحده
مش داري باللي بيحصل
والناس دي عايزه توصل
وكل ما محطه تقّرب
يجري منها ويهرب
يا عم عايزين نهايه
للي حاصل ويانا
بس السواق مطنش
وداير ف الخلق يلطش
حد يا اخوانا يقل له
لو دامت لغيرك
ما كانت وصلت لك

الأربعاء، ديسمبر 26

حلم ليلة شتا

شيء ما بداخلها كان يدفعها إلى الذهاب إلى ذلك المنزل الريفي البسيط
الذي إعتادت أن تلقبه ببيت الشجرة
حيث كانت تلك الزيتونه الوارفة الظلال تُضفي
على المكان جواً من الدفء و الشاعريه
*
إستقلّت سيارتها بعد أن أودعت طفلتيها لدى والديها
واتجهت إلى ذلك البيت الذى شهد أجمل لحظات حياتها مع حبيبها
الذى مضى على غيابه اربعة أشهر حتى الأن
ولا تعلم بعد متى سيعود
لكن شيئاً ما بداخلها يلح عليها في الذهاب إلى هناك
كانت طبيعة عمله المثيره من بين الأشياء التى جذبتها إليه
في بدايه تعارفهما
فهو ظابط في القوات الخاصه وكان كثيراً ما يتغيب
في مهمات خارجيه
كان يوم عودته من كل مهمه بمثابه ميلاد جديد لحبهما
فلقد إعتادا أن يكون هذا اليوم لهما معاً
بعيداً عن كل العيون
في ذلك البيت الذى شهد مولد حبهما وأجمل لياليهما معا
*
ما أن إستقلّت السياره حتى دفعت بالشريط فى جهاز التسجيل
لينبعث صوت الجيتار عازفاً ذلك اللحن الشهير
زوربا
رفعت عينيها الى المرأه لتنظر إلي الطريق خلفها
فشاهدت صورته وهو يحاول الرقص على ذلك اللحن
معلناً لها قبلها أنه ليس بالراقص البارع
وسرعان ماتنبهت للضوء الذى سقط على عينيها في المرأة
ويبدو أنها بشرودها كادت تتسبب في إختناق مروري
*
*
*
حبيبي هل عدت؟؟؟
بالرغم من أنها على علم تام أنه ليس في المنزل
إلا أنها كانت تتمنى وجوده
صعدت إلى الطابق العلوي لتتفقد جميع الغرف
فوجدت كل شىء كما تركاه معاً أخر مرة
*
سارعت بتغيير ملابسها إستعداداً لبدء طقوسها المعتاده
وذلك بعد أن وضعت الأغراض التي أحضرتها معها
لتجهيز العشاء في الثلاجه
قامت بإضاءة الشموع التى أحضرهم لها اخر مرة لتنبعث
رائحة التفاح والكريز في كل ركن من أركان البيت
صعدت إلى غرفتها وارتدت ذلك الثوب الذى طالما أحبه عليها
وعادت لتجلس أمام تلك المدفئه الكبيره على كرسيها المفضل
وفي يدها ألبوم الصور
بدأت الذكريات تنساب إلى مخيلتها مع كل صورة تمر عليها
*
*
*
مع أول خيوط الفجر ومع دخول أشعة الشمس عبر نوافذ المنزل
أحسّت بصوت أقدام تقترب من الباب
بحركة سريعه قفزت من مقعدها لتفتح الباب لتفاجأ
بأيمن صديق زوجها والشاهد على قصة حبهما
*
*
*
*
عندما فتحت عينيها لم تجد أحدا بجوارها سوى والدتها
وكانت ممدة على سرير في مكان لم تدركه للوهلة الأولى
وتأكد لها أنها في المستشفي حيث دخل الطبيب
للإطمئنان عليها
*
*
*
فما أن تشاهدت ملامح أيمن عند الباب في تلك اللحظه
حتى فقدت الوعي
فلقد كان الخبر أكبر من قدرتها على التحمل
إحتضنت والدتها بشده وأجهشت بالبكاء
سألت عن بناتها
وفى تلك اللحظه
أحست بتلك النبضات الواهنه
في احشائها
فلقد كانت تنتظر حبيبها لتخبره بذلك الخبر السعيد عند وصوله
لم تتلق العزاء في حبيبها ورفيق عمرها
فهى تعلم أنه حي يرزق عند الله
مع مرور الأيام
إعتادت أخذ أولادها
إلى بيت الشجرة
وكانت تعرض عليهم صور والدهم وتقص عليهم
ما كان يحكيه لها من مواقف كانت تحدث له في مهماته
*
ملحوظه هامه:مطلوب معرفة الأفكار التي خطرب على بالكم
وأنتم تتابعون الأحداث ومدى مطابقة النهايه لتوقعاتكم